قصف بالبراميل المتفجرة يستهدف مخيم حندارت للاجئين بحلب

تاريخ الإضافة الأربعاء 16 نيسان 2014 - 2:42 م    التعليقات 0

      

أصدرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية التقرير الصحفي التوثيقي لأوضاع المخيمات الفلسطينية في سورية ليوم الأربعاء (16/4) ذكرت فيه بأن ثلاثة فلسطينيين قضوا أمس في سورية، كما ذكر التقرير بأن قصف على محيط مخيم خان الشيح واشتباكات في محيط مخيم درعا وأضاف بأن أهالي مخيم درعا يشتكون سوء معاملة بعض موظفي الأونروا، وكان التقرير على الشكل التالي:

ضحايا

ثلاثة فلسطينيين قضوا يوم أمس في سورية، وهم:
• "محمود قزموز " من أبناء مخيم الرمل في اللاذقية، قضى إثر الإشتباكات التي اندلعت في اللاذقية.
• "خالد رياض حسين" من أبناء مخيم جرمانا، قضى جراء الصراع الدائر في سورية.
• "إبراهيم خالد" من مرتبات جيش التحرير الفلسطيني قضى إثر القصف الذي استهدف حي جرمانا بدمشق.

التطورات الميدانية

تعرض يوم أمس مخيم حندرات للاجئين الفلسطينيين بحلب للقصف بالبراميل المتفجرة مما تسبب بدمار كبير في منازل المدنيين، ويشار أن معظم أهالي المخيم نزحوا عنده إثر المعارك العنيفة التي اندلعت بين الجيش النظامي ومجموعات من الجيش الحر، والتي انتهت بسيطرة مجموعات الجيش الحر على المخيم، إضافة إلى استمرار القصف المتكرر بالبراميل المتفجرة الذي يستهدف المخيم.

فيما شهدت المناطق المحيطة بمخيم خان الشيح بريف دمشق أعمال قصف متكررة، كما إندلعت إشتباكات بين الجيش النظامي ومجموعات من الجيش الحر في محيط مخيم درعا جنوب سورية، أما مخيم اليرموك بدمشق فقد شهد حالة من الهدوء فيما لا يزال إدخال المساعدات إلى المخيم متوقف لليوم السابع على التوالي فيما يدخل الحصار المشدد المفروض عليه شهر العاشر.

وفي فلسطين فقد قامت لجنة متابعة شؤون اللاجئين من سورية إلى غزة بالبحث مع وزير الشؤون الاجتماعية في الحكومة الفلسطينية في رام الله د.كمال الشرافي أوضاع اللاجئين الفلسطينيين المهجرين من سورية إلى غزة، و السبل الكفيلة للتخفيف من معاناتهم، كما تطرق وفد اللجنة إلى تقصير منظمة التحرير الفلسطينية تجاه اللاجئين الفلسطينيين السوريين وانتقد توقف دعمها لهم، وبدوره أبدى الوزير تفهمه لأوضاع اللاجئين من سورية، وأنحى باللائمة على الوضع المالي للسلطة الفلسطينية.

الأوضاع المعيشية

يدخل الحصار المشدد المفروض على مخيم اليرموك شهره العاشر في حين يعاني من تبقى من أهله من نفاد المواد التموينية والطبية فيه، حيث توقفت جميع مخابز ومستوصفات ومشافي المخيم عن العمل، إلا مشفى فلسطين الذي يعمل بطاقته الدنيا وذلك بسبب النقص الحاد في المواد والكوادر الطبية، فيما يعاني أهالي مخيم جرمانا من إرتفاع أسعار المواد التموينية وغلاء المعيشة بشكل عام، إضافة إلى توتر الأوضاع فيه بسبب الاستهداف المتكرر للمناطق المحيطة به، فيما جدد أهالي مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية شكواهم من سوء معاملة بعض موظفي الأونروا لهم، حيث وردت للمجموعة عدة شكاوي تتحدث عن معاملة الموظفين للأهالي بطريقة سيئة وفظّة.

لجان عمل أهلي

هيئة فلسطين الخيرية في مخيم اليرموك تستمر في جهودها الرامية إلى تنظيف شوارع المخيم القمامة المتراكمة فيها في محاولة من الهيئة للتخفيف من الأسباب التي تؤدي إلى انتشار الأمراض والأوبئة.


 

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

راوية شاتيلا.. دموع لا تجف

محمود كلّم

سميّة، ما تزال شمس شاتيلا والجليل تشرق من مشرقها، وأنت على الضفاف تضعين الروح باقة ورد على الأكف لكل من تحبين هدية وتلمين خيوط الش… تتمة »

في ظلال يوم الأرض الفلسطينون : متجذرون ولانقبل التفريط

ابراهيم العلي

 يعد انتزاع الاراضي من أصحابها الأصليين الفلسطينيين والإستيلاء عليها أحد أهم مرتكزات المشروع الصهيوني الاحلالي ، فالأيدلوجية الصهي… تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development