أربع ضحايا فلسطينيين سقطوا في سورية أمس

قصف بالبراميل المتفجرة استهدف مخيم خان الشيح

تاريخ الإضافة السبت 12 نيسان 2014 - 1:40 م    التعليقات 0

      

أصدرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية التقرير الصحفي التوثيقي لأوضاع المخيمات الفلسطينية في سورية العدد 525 ليوم السبت (12/4) قالت فيه بأن هناك اشتباكات في محيط مخيمي خان دنون ودرعا، وذكرت استمرار توقف إدخال المساعدات إلى مخيم اليرموك، كما أكدت استشهاد أربعة فلسطيين جراء قصف مخيم خان الشيخ بالبراميل المتفجرة، كما أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي في لبنان توافق على تقدم فلسطينيي سورية للامتحانات الرسمية.

ضحايا

أربعة فلسطينيين قضوا في سورية، اثنان منهم تحت التعذيب في سجون الأمن السوري، هما "أحمد يوسف عزيمة" و"باسل يوسف عزيمة" من أبناء مخيم اليرموك، ويذكر أنه تم اعتقالهما منذ حوالي العام، كما قضى "محمد حسن شحادة"، و"بسام علي شافعي" من أبناء مخيم خان دنون، إثر الإشتباكات التي وقت أول أمس في محيط مخيم خان دنون، ويشار أنهما من عناصر الجبهة الشعبية – القيادة العامة.

التطورات الميدانية

قصف بالبراميل المتفجرة استهدف أول مخيم خان الشيح للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق يوم أمس، أدى إلى دمار كبير في منازل المدنيين، أما في مخيم اليرموك في جنوب دمشق فقد خرج بعض عناصر المجموعات المسلحة في مظاهرة بعد صلاة الجمعة، طالبوا فيها رفض أي هدنة أو مبادرة لتحييد المخيم، وقد تخلل المظاهرة إطلاق رصاص في الهواء من قبل المتظاهرين.

إلى ذلك دارت ليل أول أمس اشتباكات عنيفة بين مجموعات من الجيش الحر ومجموعات من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة في محيط مخيم خان دنون بريف دمشق أدت إلى سقوط اثنين من عناصر القيادة العامة حيث تم تشيعيهما في المخيم يوم أمس، كما تزامن ذلك مع إشتباكات اندلعت بين الجيش النظامي ومجموعات من الجيش الحر في محيط مخيم درعا، ويشار أن المناطق المجاورة للمخيم تشهد اشتباكات عنيفة وأعمال قصف بشكل يومي.

وفي لبنان فقد أعلن مكتب مدير عام وزارة التربية والتعليم العالي بأن الوزارة تقوم باستلام طلبات الترشيح من الطلاب الفلسطينيين السوريين الذين يحملون أوراقهم الثبوتية بشكل اعتيادي أسوة بالطلاب اللبنانيين والفلسطينيين في لبنان، أما الطلاب الفلسطينيين من سوريا والذين ليس لديهم أوراق ثبوتية، فإن مجلس الوزراء قد وافق على أن يتقدموا للامتحانات لهذا العام، وسيتم الإعلان عن قبول استلام طلبات ترشيحهم خلال اليومين القادمين، وذلك بعد مناشدات أطلقتها المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان "شاهد" لمجلس الوزراء اللبناني بخصوص السماح للطلاب الفلسطينيين المهجرين من سورية التقدم للامتحانات.

دولي

قام عدد من اللاجئين الفلسطينيين السوريين والسوريين بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في بانكوك في تايلند، وذلك أول أمس، في محاولة منهم تسليط الضوء على معاناتهم بسبب احتجاز عدد منهم في السجون التايلندية، مطالبين بسرعة التحرك لوضع حد لمعاناتهم.

الوضع المعيشي

تستمر عناصر الجبهة الشعبية – القيادة العامة، مدعومة من الجيش السوري النظامي بفرض حصارها المشدد على مخيم اليرموك للشهر التاسع على التوالي، حيث تمنع إدخال المواد الطبية والغذائية والمحروقات إلى داخل المخيم، كما أكد مراسل مجموعة العمل أنه لم يتم يوم أمس إدخال المساعدات أو إخراج أية حالة إنسانية من المخيم.

وفي ريف دمشق يعاني أهالي مخيم خان الشيح من انقطاع الطرق الواصلة بين المخيم ومركز المدينة بشكل متكرر، كما تستمر معاناة أهالي مخيمي السبينة والحسينية بسبب منعهم من العودة إلى مخيماتهم التي يسيطر عليها الجيش النظامي ومجموعات من الفصائل الفلسطينية المقربة منه منذ عدة أشهر وذلك بعد إشتباكات عنيفة إندلعت بينهم وبين مجموعات من الجيش الحر انتهت بسيطرة الجيش النظامي على المخيمين بشكل كامل.

افراج

الإفراج عن "محمد شاهين"، و"علاء شاهين" من أبناء مخيم النيرب بحلب، وذلك بعد اختطافهما من قبل مجموعة مجهولة الهوية منذ حوالي الشهر.
 

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

هكذا عِشنا اليومَ الأخيرَ في مجزرةِ مخيمِ تلّ الزعترْ

ياسر أحمد علي
 كان اليوم الأخير والجدار الأخير.. بعد حصار 52 يوماً.. وقتال مرّ ومفاوضات أمرّ.. وبعد 72 هجوماً و55 ألف قذيفة، … تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development