إثنا عشر فلسطينياً قضوا في سورية الأسبوع الماضي

تاريخ الإضافة الأربعاء 2 نيسان 2014 - 6:15 م    التعليقات 0

      

حسب الاحصائيات الموثقة لـ مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، قضى خلال الفترة من |24 وحتى 30 مارس 2014| "12" فلسطينياً، وذلك بسبب الأحداث الدائرة في سورية، حيث توزع الضحايا كالآتي:


فلسطيني قضى يوم الاثنين 24- مارس، وهو:

- "ناصر يوسف إبراهيم" من سكان مخيم حندرات، قضى متاثراً بجراح أصيب بها سابقاً في منطقة الصالات بالقرب من فرع الجوية بحلب، يشار أنه من عناصر "لواء القدس" المقرب من الجيش النظامي.


فلسطيني قضى يوم الثلاثاء 25- مارس، وهو:

- "أحـمـد الـدربـي" من أبناء مخيم النيرب، قضى متأثراً بجراح أصيب بها إثر الاشتباكات بين مجموعات الجيش الحر والجيش النظامي بحلب، يشار أنه من عناصر "لواء القدس" المقرب من الجيش النظامي.


فلسطيني قضى يوم الأربعاء 26- مارس، وهو:

- الشاب "سليمان الصفوري" من أهالي مخيم حندرات بحلب، قضى برصاص قناص أثناء خروجه من عمله في معمل الأدوية في منطقة المنصورة.


ثمانية فلسطينيين قضوا يوم الخميس 27 - مارس، وهم:

- ستة لاجئين من عائلة واحدة وهم من أبناء بلدة المزيريب قضوا إثر إنفجار سيارة ركاب مفخخة في بلدة اليادودة بدرعا، وهم:رضوان حسن علي السبروجي، كاملة حسين علي، إيمان الجاموس، عائشة السبروجي، الطفلة هبة رضوان السبروجي، الطفل محمد رضوان السبروجي.

- كما قضت المسنة "حمدة حسين يحيى" (70) عاماً، نتيجة التجفاف الناجم عن نقص التغذية والرعاية الطبية بسبب الحصار على مخيم اليرموك.

- "أيمن سامي بستوني" من أبناء مخيم العائدين بحماة، قضى إثر الاشتباكات في حماة، يشار أنه من عناصر الجبهة الشعبية - القيادة العامة.


فلسطيني قضى يوم السبت 29- مارس، وهو:

- الشاب "عبد الله محمد خير السعد" قضى تحت التعذيب في السجون السورية بعد اعتقال دام لأكثر من عام ونصف، يشار أنه من أبناء مخيم اليرموك، وطالب في جامعة دمشق.


قصف:

تعرض مخيم حندرات في حلب للقصف بالبراميل المتفجرة وذلك في الرابع والعشرين من شهر مارس- آذار الجاري، كما استهدف مخيمي درعا وخان الشيح في اليوم ذاته، فيما قُصف مخيم اليرموك في اليوم التالي حيث تزامن ذلك مع إندلاع إشتباكات في محيط مخيم درعا، كما استهدف أحد مراكز الإيواء في حي الزاهرة والذي يستقبل لاجئين من مخيم اليرموك بقذيفة أدت لوقوع عدد من الجرحى، فيما شهد محيط مخيم درعا في اليوم السادس والعشرين أعمال قصف واشتباكات، أما في اليوم التالي فقد استهدف مخيم اليرموك ومحيط مخيم خان الشيح بعدد من القذائف.


الوضع المعيشي:

أوضاع معيشية صعبة يعاني منها أهالي المخيمات الفلسطينية في سورية، تزداد مأساوية في مخيم اليرموك المحاصر منذ حوالي التسعة أشهر، حيث يمنع إدخال المواد الطبية والغذائية إليه إلا بكميات محدودة جداً عبر الأونروا، وقد قضى إثر ذلك الحصار (137) فلسطينياً، أما مخيم درعا في جنوب سورية، فيعاني من أزمات صحية ومعيشية طاحنة وذلك بسبب إرتفاع حدة الأعمال العسكرية حوله، فيما يشتكي أهالي مخيم خان الشيح من إنقطاع الطرق الواصلة بينه وبين مركز المدينة، هذا ولايزال أهالي مخيمي الحسينية والسبينة خارج مخيماتهم التي يسيطر عليها الجيش النظامي، وبشكل عام تعاني باقي المخيمات الفلسطينية في سورية من أزمات في الخبز والمحروقات إضافة إلى ارتفاع تكاليف المعيشة وانتشار البطالة في صفوف أبناءه.


اعتقال:

سجل في 24 مارس- آذار اعتقال كل "محمد ابراهيم شلبي" و"محمد الدسوقي" و"عزام أحمد عزام" منذ حوالي شهر تقريباً ويشار أنهم من أبناء مخيم النيرب.


إفراج:

أفرج في 23 مارس- آذار عن الشاب "محمود التوبة" من أبناء مخيم العائدين بحمص بعد أن اعتقل على حاجز قطينة يوم 9/2/2013، كما أفرج في 30 مارس عن الشاب "عزام أحمد عزام" من أبناء مخيم النيرب.

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

هكذا عِشنا اليومَ الأخيرَ في مجزرةِ مخيمِ تلّ الزعترْ

ياسر أحمد علي
 كان اليوم الأخير والجدار الأخير.. بعد حصار 52 يوماً.. وقتال مرّ ومفاوضات أمرّ.. وبعد 72 هجوماً و55 ألف قذيفة، … تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development