اللجان الشعبية طالبت الهلال الأحمر الفلسطيني بمستشفى في مخيم البارد

تاريخ الإضافة الخميس 2 تشرين الأول 2014 - 8:14 ص    التعليقات 0

      

طالبت اللجان الشعبية الفلسطينية في الشمال في كتاب مفتوح إلى جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، بمناسبة اللقاء الذي سيعقد بين إدارة الجمعية في لبنان ولجنة المتابعة المركزية للجان الشعبية، "المساعدة في إيجاد حل للأزمة وللمعاناة الصحية التي تثقل كاهل أهل مخيم نهر البارد، وخصوصا عدم وجود مستشفى في المخيم الذي يربو عدد سكانه على 40 ألف نسمة"، لافتة إلى أن المخيم "ما زال يعاني آثار النكبة التي ألمت به منذ حوالي ثماني سنوات، مع كل ما أصاب المخيم من أزمات أدت إلى تفاقم الوضع الصحي لدى أبنائه، حيث زادت حالات الأمراض المستعصية ومنها إزدياد مرضى الكلى والسرطان والقلب وغيرها".


وأوضح الكتاب أن مخيم نهر البارد "الذي ما زال أهله يعيشون في البركسات والكاراجات، والذي يعيش في منطقة متوترة وفي ظل حالة عسكرية مفروضة عليه، يعاني من قيود على حرية التنقل"، لافتا الى ان أقرب مستشفى إلى المخيم يبعد من 10إلى 15 كلم".


وأشار أن "جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني "أقامت مركزا حديثا في المخيم يتمتع بكل مواصفات الحداثة إلا من الناحية الطبية"، مطالبا ب"تحويل مركز الدكتور فتحي عرفات إلى مستشفى يؤدي الوظيفة التي يحتاجها الاهالي".

المصدر: ليبانون فايلز

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

هكذا عِشنا اليومَ الأخيرَ في مجزرةِ مخيمِ تلّ الزعترْ

ياسر أحمد علي
 كان اليوم الأخير والجدار الأخير.. بعد حصار 52 يوماً.. وقتال مرّ ومفاوضات أمرّ.. وبعد 72 هجوماً و55 ألف قذيفة، … تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development