سبعينية فلسطينية تمتهن إصلاح الدراجات الهوائية

تاريخ الإضافة الثلاثاء 24 تشرين الأول 2017 - 8:38 ص    التعليقات 0

      

في مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين شرق مدينة نابلس يستوقفك الإعجاب والاحترام عندما تصل إلى زقاق بعيد عن وسط المخيم وباب منزل متواضع تعتلي درجاته الثلاث عجوز في الثالثة والسبعين من عمرها، تفك عجلات دراجة هوائية أو عربة بائع متجول وتصلحها بمهنية عالية وبأجرة زهيدة.

نجية الناطور تجلس أمام منزلها منذ خمسة وثلاثين عاما تصلح الدراجات الهوائية حيث قالت لـ"العربية.نت" إنها كانت تجلس بجانب زوجها الذي احترف هذه المهنة لعشرات السنين قبل أن يتوفى قبل اثني عشر عاما وتعلمت منه الصنعة وساعدته في عمله كثيرا، وبعد وفاته وجدت نفسها المعيل الوحيد لأسرة أنهكها الفقر، فقررت أن تستمر بمهنة زوجها.

باب منزلها طفل يشكو من صوت مزعج في دراجته الصغيرة ورجل عجوز يجر عربة ثلاثية العجلات التفت حول عجلاتها خيوط بلاستيكية تعيق حركتها والملتقى عند أم شادي صاحبة الحلول السحرية لمثل هذه الصعاب.

نضال المصري الذي يستخدم دراجة هوائية للتنقل داخل أزقة المخيم، والذي اعتاد صيانتها فقط عند جارته أم شادي قال لـ"العربية.نت" إنه لا يعرف غيرها بهذه المهنة فقد ولد وصار رجلا ورب أسرة وأم شادي تعتني بدراجاته وبعربات أطفاله وأضاف أن الحي الذي تسكن فيه أم شادي صار يحمل اسمها ويعرف بحارة أم شادي.

مهنة إصلاح الدراجات والعربات بقيت مهنة ذكورية بامتياز حتى بددت أم شادي هذه الفرضية، حيث قالت للعربية.نت إنها تفتخر بعملها وتصر على ممارسته رغم معارضة أبنائها وأحفادها. 

 

المصدر: العربية نت 

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

هكذا عِشنا اليومَ الأخيرَ في مجزرةِ مخيمِ تلّ الزعترْ

ياسر أحمد علي
 كان اليوم الأخير والجدار الأخير.. بعد حصار 52 يوماً.. وقتال مرّ ومفاوضات أمرّ.. وبعد 72 هجوماً و55 ألف قذيفة، … تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development