ضرير فلسطيني قهر إعاقته بالموسيقى وبإبداعه طاف العالم

تاريخ الإضافة الإثنين 9 نيسان 2018 - 9:09 ص    التعليقات 0

      

العودة- الضفة الغربية 

رغم قهر الإحتلال وتنكيله اليومي بالمواطنيين الفلسطينيين، لم يمنع إختفاء البصر من عيون الشاب الفلسطيني ماهر الشافعي، من تحدي إعاقته هذه والتغلب عليها عبر إتقانه العزف على "الكمان" و"العود"..

ماهر شاب عشريني درس الأدب العربي، والترجمة في جامعة بيرزيت بمدينة رام الله المحتلة القريبة من مسقط رأسه البيرة، لم يستسلم لإعاقته، حتى حقق طموحه بإحتراف الموسيقى.

وساعدت لغة "بريل" ماهر في تعلم النوتات الموسيقية، وهو اعتمد على حاسة السمع لحفظ ما يُترجم له قبل البدء بالعزف، حيث كان لمهارته الدور في تسهيل سفره، ومشاركته بعدة مهرجانات موسيقية عربية ودولية، فشارك في مهرجان فلسطين الدولي، و"أيام جفناوية"، و"عين عريك".

وعالميًا، شارك بأيام "قرطاج" في تونس، وفي الأسبوع الفلسطيني بالسويد، بالإضافة إلى مهرجانات أخرى في ليبيا والجزائر وروسيا ومصر، ليصبح من بين أكثر العازفين الفلسطينيين المميزين الذين يتقنون الموسيقى الغربية والشرقية.

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

الإبداع الفلسطيني المظلوم

ياسر علي

على مدى ثلاث سنوات، عملت "شبكة العودة الإخبارية" على نشر تقارير عن الإبداع الفلسطيني في العالم، من خلال مقالات وتقارير يومية، بإشر… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development