رنا بشارة: فتاة الصبّار الفلسطيني

تاريخ الإضافة الإثنين 16 أيلول 2019 - 8:58 ص    عدد الزيارات 1069    التعليقات 0

      
محمود كلّم

محمود كلّم

كاتب فلسطيني

رنا بشارة، ابنة ترشيحا ومواليدها ، فنانة من الجليل الاعلى نذرت نفسها لقضية شعبها والوطن. تعاطت مع موجودات أرض ترشيحا وفلسطين، فكان الصّبّار مادتها في الرسم. لقد طبعت كل الموجودات عليه، فأخذت تشكّل من نبات الصّبّار، وجوهَ الناس والأطفال، والمساحات الخضراء، والآلة العسكرية والمخيمات، والموتى والأسرى.. ضمّنته كتاباً وأرشيفا، وإن لم يكن كتاباً يحوي رسوماتها وان لم يحمل بعد عنواناً، لكن الصّبّار، هو النكهة التي لا تفارقه. 

رنا بشارة إنها إنسانة قبل كل شيء. إنسانة تسحقها هموم شعبها، وجراحه جراحها هي. إنسانة نذرت روحها لقضية تتآكلها الأيام والأعوام كالسباخ للأرض، وتظل تدور قضيتها في دائرة الحلم،وكأنها حلمٌ عصيٌ على التحقق.

ولكن في حسابات رنا بشارة إن الحلم ممكن التحقيق، فها هي تنهض من بين الخراب الذي لحق بوطنها وبيدها الفرشاة والألوان وأوراقها الصبّار تجسّد عليه معاناة وطن يكاد يضيع في المجهول. لم تكتفِ بهذا ، فها هي تطلق صرختها في الجليل الأعلى صرخة على شكل نصبٍ بارتفاع ثلاثة أمتارٍ ونصف وعرض ثلاثة أمتار يجسّد الشهادة، شهادة أبطال صبرا وشاتيلا المنسيين، يأخذ شكل كرة أرادت من خلالها أن تقول: إن القضية الفلسطينية تدور في أروقة السياسة وفراغاتها وستظل تدور كما الكرة الأرضية. تحية من الجليل أطلقتها رنا بشارة لشهداء صبرا وشاتيلا لتستقر في تراب مدينة بانوليه الفرنسية، هي صرخة في وجوه تجار الكلمة الذين تناسوا أو نسوا أن للأموات حقاً على الأحياء. ليس بيننا نحن شهداء صبرا وشاتيلا وزيتونة فلسطين رنا بشارة دائن ومدين ما دمنا ننتمي لأرض الزيتون والجليل أرض فلسطين، ولكن ما قدّمته رنا من أجلنا يخرج عن دائرة الكلام العابر، إنه موقف امتزجت فيه اللمسات الإنسانية والمشاعر الوطنية ونكهة التراب والموقف.

رنا بشارة موقف بذاته. لم تنسَ رنا شهداء المجزرة، فأقامت النصب على أرض مدينة بانوليه الفرنسية تحية وتكريماً لنا وللشهداء، وهو النصب الوحيد في العالم، وعلينا نحن أن نقول: طوبى لك أيتها الزيتونة، ستبقين وارفة الظلال بعناد وإصرار، رغم كثرة الفؤوس التي تتغنّى عند جذرك.

تحية وفاء لك وللمناضل الأممي مارك إيفربك الذي يحتضن فلسطين وأهلها في جوارحه.

تحية إلى الضمائر الحية التي دافعت وما زالت تدافع وستضل تدافع عن حقوق الشعب الفلسطيني الثابتة.

 

مقالات متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

الإبداع الفلسطيني المظلوم

ياسر علي

على مدى ثلاث سنوات، عملت "شبكة العودة الإخبارية" على نشر تقارير عن الإبداع الفلسطيني في العالم، من خلال مقالات وتقارير يومية، بإشر… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development