إعمار مخيم نهر البارد يحتاج حملة تضامنية شعبية دولية

تاريخ الإضافة الأربعاء 20 أيار 2015 - 10:17 ص    عدد الزيارات 1018    التعليقات 0

      

علي هويدي

علي هويدي

كاتب وباحث بالشأن الفلسطيني

بعد مرور ثمانية سنوات على الحدث الجلل، ووضع حجر الأساس لإعادة الإعمار في 9/3/2009، والتعهد بإعادة إعمار المخيم بالكامل خلال ثلاثة سنوات وعودة المهجرين إليه، تنفيذاً للوعود التي أطلقها رئيس الحكومة اللبنانية آن ذاك فؤاد السنيورة بأن "الخروج مؤقت والإعمار مؤكد والعودة حتمية"، إلا أنه وبعد مرور ستة سنوات، لم يتم إعادة إعمار سوى ما نسبته حوالي 30% من المخيم القديم، ولم يعد من اللاجئين سوى 2250 عائلة، أي حوالي 12 ألف لاجئ وكان من المقرر أن يعود حتى نهاية شهر نيسان/إبريل الماضي 628 عائلة إلا أن هذا لم يحدث بسبب نفاذ الميزانية المخصصة لإعادة الإعمار وتخلي الدول المانحة عن الإيفاء بالتزاماتها المالية كما تقول الحكومة اللبنانية ووكالة "الأونروا"، كذلك أعلن المفوض العام لـ"الأونروا" بيير كرينبول في تقريره أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بتاريخ 4/11/2014 عن حاجة الوكالة لمبلغ 142 مليون دولار لإستكمال إعادة إعمار المخيم، فقد تعهدت الدول المانحة بدفع مبلغ 445 مليون دولار لاعادة الاعمار، جاء ذلك خلال المؤتمر الخاص الذي استضافته العاصمة النمساوية فيينا في 23/6/2008، إلا أن الدول لم تلتزم بما تعهدت به لإعادة الإعمار..!

في العشرين من شهر أيار/مايو من كل عام نستذكر اندلاع الإشتباكات المسلحة بين تنظيم "فتح الإسلام" والجيش اللبناني في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمال لبنان. انتهت المعارك بتاريخ 2/9/2007 وكانت نتيجتها سقوط 48 مدنياً فلسطينياً من أبناء المخيم وجرح العشرات وسقوط 163 عنصراً من الجيش اللبناني وعدد آخر من الجرحى، ومقتل 222 من "فتح الإسلام" وتوقيف 202 عنصر حسب المؤتمر الصحفي لوزير الدفاع اللبناني آنذاك الياس المر بتاريخ 4/9/2007، كما تم تدمير المخيم القديم عن بكرة أبيه وأجزاء كبيرة من المخيم الجديد وتهجير ما يقارب من 36 ألف لاجئ فلسطيني..!

ومما زاد الطين بله ¬بأنه وعلى الرغم من عدم إنتهاء حالة الطوارئ التي يعيشها أهالي المخيم، إلا أن "الأونروا" أوقفت في نيسان 2013 برنامج الطوارئ الذي كان مقرراً لـ 2900 عائلة مهجرة، والذي يشمل دفع إيجارات المنازل وخدمات إغاثية وتغطية طبية بنسبة 100%، ومع التباطؤ والتسويف في عملية إعادة الإعمار وعدم إنجاز ملف التعويضات للأهالي، تشكلت خلية أزمة انبثقت عن الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية والحراك الشعبي..، مهمتها التواصل والمتابعة مع "الأونروا" لتذليل العقبات أمام حقوق المخيم، لكن التجاوب مع خلية الأزمة لم يرتق إلى المستوى المطلوب على الرغم من اللقاءات المتكررة مع "الأونروا" والوعود والقيام بفعاليات سلمية ضاغطة من اعتصامات وزيارات ورفع مذكرات..!

اعتقد وبعد سنوات من التسويف والمماطلة بعدم إنجاز إعادة الإعمار والتراجع الواضح للخدمات من قبل "الأونروا"، بات من الضروري تطوير وتفعيل الحراك السلمي الشعبي في لبنان ليتحول إلى حملة شعبية دولية تشمل لبنان والدول العربية والإسلامية والأهم أن تشمل الدول الأوروبية والغربية عموماً بمسمى "الحملة الدولية لإعادة إعمار مخيم نهر البارد"، يتصدر حراكها مؤسسات المجتمع المدني غير الحكومية، على التوازي مع الحراك الفصائلي في لبنان، لتشمل وقفات تضامنية واعتصامات وزيارات للسفارات المعنية وإصدارات إعلامية تعريفية وتنظيم المعارض المتخصصة.. وبرامج تلفزيونية وإذاعية وكتابة المقالات والتقارير المتخصصة والقيام بالأنشطة التفاعلية من الندوات والمحاضرات وتفعيل مراكز التواصل الإجتماعي وغيرها من وسائل الضغط..!

هناك دائرة خاصة في وكالة "الأونروا" مهمتها تسويق المشاريع وجمع الأموال لتغطية الإحتياجات، على هذا القسم أن يولي أهمية خاصة لجمع المبالغ المطلوبة لإعادة إعمار المخيم، وتفعيل هذا القسم يتحمل مسؤوليته المدير العام الجديد للأونروا في لبنان ماثياس سكمالي، لكن في ظل تقصير هذا القسم لسبب أو لآخر- وليس كل الظن إثم -، وعدم إيفاء الدول المانحة بالتزاماتها المالية الطوعية، وعدم دفع استحقاقات إعادة الإعمار من الميزانية المركزية للأمم المتحدة على الأقل على شكل ديْن..، فخيار الحراك الشعبي الدولي أصبح لازماً..!

 

مقالات متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

راوية شاتيلا.. دموع لا تجف

محمود كلّم

سميّة، ما تزال شمس شاتيلا والجليل تشرق من مشرقها، وأنت على الضفاف تضعين الروح باقة ورد على الأكف لكل من تحبين هدية وتلمين خيوط الش… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development