حين سقط "الزعتر" واختفى محمد

تاريخ الإضافة الإثنين 14 آب 2017 - 12:01 م    عدد الزيارات 5028    التعليقات 0

      

صمود غزال- العربي الجديد 

بعد تعب طويل، أتاه الخبر الجميل: إنها المنحة الدراسية في أوكرانيا. فرح محمد موسى، خصوصاً أن اختصاصه المفضل سيدرسه مجاناً على نفقة منظمة التحرير الفلسطينية، وسيعود بعد سبعة أعوام طبيباً جراحاً كما حلم ليرفع من شأن عائلته.

زفت أمه وأبوه الخبر في كل أرجاء مخيم الرشيدية للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان، وودع المخيم الطالب المتفوق قبل رحيله إلى الاتحاد السوفييتي. بعد عامين من الدراسة في كييف، أي تحديداً عام 1976، وصلت رسالة من القيادة الطلابية الفلسطينية في الاتحاد السوفييتي إلى الطلاب الفلسطينيين هناك، ومفادها أن مخيم تل الزعتر محاصر، وهناك نقص بالأطباء والمواد الغذائية وكذلك بالسلاح والمقاتلين. وتطلب الرسالة ممن يستطيع التوجه إلى لبنان فوراً للمساعدة سيحجز له على أول طيارة. تبادل رفاق الدراسة الطلب، وبدأت الأفكار تطرح، وغلب على معظمهم شعور الاندفاع لاسيما أنهم في عمر الشباب، وأيضاً من عشاق الزعيم ياسر عرفات، وواكبوا تحركاته وحلم العودة وتحرير فلسطين. ووافق معظم الطلاب على العودة إلى لبنان وكان محمد موسى من ضمنهم. عند العودة، طلبت القيادة العسكرية ممن يتقنون فن التعامل مع السلاح أن يأخذوا بنادقهم وجعبهم، لكن محمد أشار إلى أنه يدرس الطب، وممكن أن يتطوع بالفرق الطبية وتحديداً جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، وهكذا كان. أرسلت الجمعية فرقها إلى قرب المخيم لمساعدة من يخرج من تل الزعتر، شمال بيروت، ومحاولة إيصال المعونات الطبية والغذائية.

52 يوماً ومحمد ورفاقه مرابطون قرب المخيم، يسمعون طلقات النار، ويؤرخون حصار المخيم من المليشيات اليمينية المسيحية اللبنانية والجيش السوري. ويقدمون المساعدة. أيام ومحمد يقوم بدور الطبيب، يرى الأشلاء، ويداوي الجرحى، ويسمع شعارات الثورة من الطرفين، غير أنه بقي متمسكاً بحمل شارة الهلال الأحمر على القتال. اشتّد الحصار والقصف، وبدأ الحديث عن اقتحام المخيم، انسحب فريق محمد الطبي إلى الجهة الشرقية للمخيم حيث المنطقة جبلية ووعرة. وعبر جهاز اللاسلكي أتت إشارة صوتية تفيد بأن ما يقرب من مئة عائلة استطاعت الخروج من المخيم وبحاجة لمساعدة عاجلة لأن من ضمن الخارجين جرحى وبحالة خطرة. تأهب محمد ورفاقه ونزلوا في الطرق الوعرة مع ساعات الفجر الأولى، لتسبقهم القوات المحاصرة، وبعد ذلك بساعات سقط المخيم. مذبحة مروعة ذهب ضحيتها 4280 قتيلاً غالبيتهم من المدنيين والنساء والأطفال وكبار السن، فضلاً عن آلاف الجرحى، مذبحة انتهى على إثرها الحصار يوم 12 أغسطس/آب 1976 باحتلال المخيم، وبعد ذلك وصلت الجرافات وأزالته. ومنذ ذلك اليوم، لا أحد يعلم شيئاً عن محمد، كثيرون قالوا إنهم رأوه بين القتلى، وآخرون قالوا إنه أسر، وبعضهم قال إنه حمل البندقية وسار في موكب الفدائيين، وغيرهم اعتقد أنه عاد إلى كييف، لكن محمد بعد سقوط المخيم لم يعثر له على أثر.​ 

مقالات متعلّقة

تغريدة خالد صافي

#شاهد: شباب #فلسطين في محاكم الاحتلال أحدهم ينظر للكاميرا
ويقول مبتسمًا: « #مؤبد_عشان_الأقصى »
وبعدها ترى أحمق يغرد: "الفلسطيني باع أرضه"
خسئت.. #القدس_قضيتنا وقضية المسلمين الأولى
 
twitter.com/KhaledSafi/status/935792596059901952 




تغريدة مروان المريسي

لأصحاب الذاكرة السمكية:
مجند صهيوني قتل في الأمس القريب (٢٠١٦) فتاة فلسطينية بدم بارد ثم.. أكمل احتساء القهوة بلا أدنى شعور بالذنب، هكذا يروننا منذ قرن وحتى اليوم، وهكذا يرون قتلنا أمرًا عادياً، ما يستدعي طرح السؤال: هذا كيف أتفاهم معاه؟ ناهيك عن التطبيع معه؟!
#القدس_قضيتنا
twitter.com/almuraisy/status/935049557892886529 




تغريدة سلمى الجمل

لا يظنن بعض المتذاكين من المتصهينيين اللاهثين للتطبيع أن محاولاتهم ستمر وتفعل بالعقول فعلها, الفطرة السليمة لدى الشعوب تقول إن #القدس_قضيتنا و#فلسطين_بوصلتنا
twitter.com/AljamalSalma/status/934722196236263424 




تغريدة احسان الفقيه

٣٣ مليون عدد سكان #السعودية
كم عدد الذين شاركوا في الحملة المسيئة لـ #فلسطين؟
الف؟ عشرة الاف؟ 100 ألف؟
كم نسبتهم من الشعب السعودي؟
طيب كم عدد المؤيدين لعباس وتنسيقه الأمني مع الصهاينة؟ كم نسبتهم من الشعب الفلسطيني؟ هل نتهم كل الفلسطينيين بالخيانة والعمالة؟
*ترفّعوا عن التعميم
twitter.com/EHSANFAKEEH/status/933918201288720385 




تغريدة حيدر اللواتي

قريبا ترامب يطرح على الفلسطينيين اتفاقاً يصاحبه إنذار نهائي لإقامة دولة فلسطينية في اجزاء من قطاع غزة مع تأجيل البتّ في وضع القدس واللاجئين، وستوفر الدول المانحة 10$ مليارات للدولة تزامنا مع محادثات السلام والتطبيع بين الكيان الصهيوني والعرب بقيادة خليجية!
twitter.com/DrAl_Lawati/status/933597297107234817 




تغريدة لمى خاطر

ما يجري في #معبر_رفح يشرح كل ما يلزم عن عملية المصالحة؛ دوافعها وملابساتها ونتائجها
twitter.com/lama_khater/status/932906516058865665 




 

نكبةٌ.. في كل يوم

ديانا الخليلي

مقال العودة 
في الذكرى السبعين للنكبة، ذكرى تهجير مئات الآلاف من الشعب الفلسطيني وسلخهم عن تراب أرضهم ورائحة وطنهم وحيطان منا… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development