"عائدون" تنظم ملتقى الجمعيات الثاني بمشاركة ممثلي جمعيات ودوواين وروابط عدة

تاريخ الإضافة الأحد 11 أيار 2014 - 6:42 ص    التعليقات 0

      

نظمت الجمعية الأردنية للعودة واللاجئين "عائدون" ملتقى الجمعيات والروابط والدوواين الثاني صباح السبت في قاعات الليدي ماريا للأفراح بمشاركة ممثلين عن عشرات الجمعيات والدوواين.

وألقى رئيس "عائدون" كاظم عايش كلمة باسم الجمعية رحب خلالها بالحضور، وعرض أبرز نشاطات الجمعية والمشاريع التي تنفذها لدى أوساط اللاجئين الفلسطينيين في الأردن.

كما بيّن عايش أن نشاطات "عائدون" تهدف إلى إحياء التراث الشعبي الفلسطيني وربط أجيال اللاجئين الصاعدة بقضاياهم، كما شدّد على أهمية النشاطات النوعية التي تربط الناشئين بقضاياهم واهتماماتهم.

وأشاد مندوب حملة انتماء للحفاظ على الهوية الفلسطينية أيمن الدقس خلال الكلمة التي ألقاها في الملتقى بتمسك اللاجئين الفلسطينيين على التمسك بأرضهم وحقوقهم، كما بيّن أن "انتماء" تعقد مجموعة من النشاطات الثقافية والتراثية في شهر أيار من كل عام، وأن تفاعل اللاجئين مع هذه النشاطات تعكس تمسكهم بالقضية الفلسطينية.

بدوره بيّن مندوب مشروع هوية للحفاظ على جذور العائلة الفلسطينية ماجد الجمل حرص مشروعه على توثيق تجارب للاجئين الفلسطينيين وتوثيق أسماء العائلات الفلسطينية وجذورها عبر عقد لقاءات مع كبار السن ممن عاصروا أحداث النكبة.

وأوضح الجمل أن "هوية" التقت أكثر من ثلاثين ألف شخص قدموا رواياتهم وشهاداتهم فيما يتعلق بأحداث القضية الفلسطينية، وأن المشروع استطاع أن يجمع أكثر من ثلاثة آلاف شجرة عائلة، موضحاً أن "هوية" أنشأت عدة مواقع إلكترونية لنشر أسماء وجذور العائلة الفلسطينية، كما روى الجمل بعض التجارب التي حصلت مع الذين رووا شهاداتهم.

من جانبه أوضح مدير عام أكاديمية دراسات اللاجئين الدكتور محمد عمرو أن اللاجئ الفلسطيني هو الوحيد الذي لم يعد إلى بلاده، كما أوضح أن هناك جملة من القرارات التي تدعم موقف اللاجئين الفلسطينيين في الأمم المتحدة لكت لم تنفذ.

وبيّن عمرو أن قضية اللاجئين الفلسطينيين من أكثر القضايا العالمية تعقيداً نتيجة وجود العدد من القرارات المتخذة بهذا الشأن، كما بيّن أن الأكاديمية تسعى لتخريج جيل مثقف بالقضية الفلسطينية، وأوضح أن الأكاديمية تنفذ جملة من المشاريع كدبلوم دراسات اللاجئين ودبلوم الدراسات الفلسطينية وغيرها من الدورات قصيرة المدى.

وفي ختام الملتقى قدّم رؤساء وممثلين الجمعيات مجموعة من المقترحات والتوصيات، وطالبوا بمزيد من النشاطات والمشاريع التي تعزز التمسك بالهوية والأرض وتغرس قيم الحرية وحب الأرض في نفوس اللاجئين وأبنائهم، كما طالبوا بتنسيق العمل في قضايا العودة واللاجئين، وأوصى مقترحون بضرورة التركيز على فئة الشباب والناشئة وتوعيتهم بقضاياهم وعلى رأسها قضية العودة واللاجئين.

 

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

راوية شاتيلا.. دموع لا تجف

محمود كلّم

سميّة، ما تزال شمس شاتيلا والجليل تشرق من مشرقها، وأنت على الضفاف تضعين الروح باقة ورد على الأكف لكل من تحبين هدية وتلمين خيوط الش… تتمة »

في ظلال يوم الأرض الفلسطينون : متجذرون ولانقبل التفريط

ابراهيم العلي

 يعد انتزاع الاراضي من أصحابها الأصليين الفلسطينيين والإستيلاء عليها أحد أهم مرتكزات المشروع الصهيوني الاحلالي ، فالأيدلوجية الصهي… تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development