"الدولار شوب" سيفٌ يحارب به الشباب الفلسطيني في المخيمات شبح البطالة

تاريخ الإضافة الأربعاء 24 تشرين الأول 2018 - 2:38 م    عدد الزيارات 109    التعليقات 0

      

تقرير شبكة العودة الإخبارية- صيدا

24-10-2018

جدار، وضعٌ أمنيّ سيء، رصاص، بواباتٍ إلكترونية، بطالة، نريد أن نتنفّس، دعونا نهاجر... كلماتٌ باتت الحديث اليوميّ للاجئين في المخيمات الفلسطينية في لبنان.. هؤلاء اللاجئين الذين يواجهون أحلك الأيام في مخيّماتٍ تتعرّض للتفريغ من سكّانها قاصدين أوروبا، طلباً لحياةٍ أفضل!

لكنّ لا يزال في المخيمات شبابٌ كُثُر أرادوا أن يستقرّوا فيها متمسّكين بالمخيم كونه صديق طفولتهم وشبابهم.. ومع انتشار ظاهرة الدولار شوب "1$" بالمخيمات في الآونة الأخيرة خاصةً بعد الحرب السورية، لجأ الكثير من هؤلاء الشباب إلى افتتاح محال 1$، وذلك مع اتّساع هوامش الفقر والبطالة بين الشباب الفلسطيني.

فقد باتت هذه المحلات مقصِداً للزبائن خاصةً مع رخص أسعارها. ويقول حمادة القادري؛ وهو صاحب محل "1$" في مخيم عين الحلوة، لشبكة العودة الإخبارية «منذ فترة افتتحتُ محل 1$ أبيع فيه العديد من الأدوات المنزلية وحاجاتٍ أخرى تلزم العائلة، فرخص هذه الحاجيات تجعلها في متناول يد الجميع».

استطاع القادري، الذي يقطن في حي صفوري بمخيم عين الحلوة في صيدا، وخلال فترةٍ قليلة أن يوسّع من محلّه حتى تزداد كمية الأدوات التي يعرضها، خاصةً مع حجم المنافسة التي تلقاها محلات الـ "ون دولار". ويضيف القادري «أُتيحت لي الكثير من الفرص لأهاجر خارج لبنان، عند إخوتي في السويد لكنّي لا أرغب في الهجرة والمخيم وعائلتي تكفيني، "فالأقعدة مع الأرغيلة قدام محلّي بتسوا أوروبا كلها"». 

من جهته يقول الشاب كامل لشبكتنا «إنّ انتشار محلات الـ "1$" دفعني لأستبدل محلي القديم الذي كنتُ أبيع فيه الإكسسوارات وزجاجات العطر بمحل 1$، والحمد لله أبيع وأربح أكثر من محلّي القديم بأضعاف». 

ومع كون معدلات البطالة بين الشباب قد وصلت إلى 28.5٪، وفق الإحصاء الأخير الذي أعدّته لجنة الحوار اللبناني-الفلسطيني في شهر تموز الفائت، تأتي ظاهرة "الدولار شوب" لتكون دافعاً للشباب للهروب من شبح البطالة.

تغريدة نردين أبو نبعة

twitter.com/NAbunabaa/status/1086464692816625664 




تغريدة محمد النخالة

twitter.com/MRNakhala/status/1086525675698376704




تغريدة زياد العلول

twitter.com/ziadelaloul/status/1086264502029635584 




تغريدة ريما مصطفى

twitter.com/rimamustafa3/status/1086310902952022016 




تغريدة غادة عويس

https://twitter.com/ghadaoueiss/status/1062100350017171457 




تغريدة joe

https://twitter.com/youssef_hussen/status/1061775236755013632 




 

إنهاء وعد بلفور.. بين القوة والاعتذار!

ياسر علي

حين درست الحكومة البريطانية وعد بلفور، عدّلت فيه ليخرج أقلّ سوءاً من الصيغة الأصلية، فقد كان أسوأ بكثير. وكان حاييم وايزمن ينتظر ا… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development