"مروة البلتاجي" ريادية شابة من غزة تُطلق شركتها "Hera" للمقبلين على الزواج

تاريخ الإضافة الإثنين 27 آب 2018 - 1:14 م    عدد الزيارات 70    التعليقات 0

      

تقرير شبكة العودة الإخبارية- غزة

27 آب- 2018

"تسحرني فكرة أن أسهّل على الناس حياتهم، أو أن أُضيف شيئًا جديدًا يجعل منها أفضل، ولأجل ذلك تعلمتُ البرمجة.. بهذه الكلمات بدأت الشابة الفلسطينية مروة أحمد البلتاجي، حديثها لشبكة العودة الإخبارية.

فمنذ فترةٍ قصيرة، بدأت مروة (23 عاماً) تهتمّ بريادة الأعمال حباً في أن يكون لها مشروعاً خاصاً، فعملت على إطلاق شركةٍ وتطبيقٍ إلكتروني أطلقت عليها إسم "هيرا Hera"، حيث يُعطي للمقبلين على الزواج في غزّة فرصةً للتخطيط واختيار ما يناسبهم من أماكن ومتعلقات، وتعمل حالياً على تطوير هذا التطبيق باستمرار.

مروة تدرس أنظمة المعلومات الحاسوبية في جامعة القدس المفتوحة, انضمّت لأكاديمية البرمجة لمدة 6 شهور مع مؤسسة GAZA SKY GEEKS، ومؤسسة Founders & Coders من لندن، ثم التحقت بأكاديمية الفريلانس، ثمّ دخلت عالم ريادة الأعمال عن طريق الالتحاق ببرنامج الـGeexelerator للعمل على مشروعها الخاص "HERA".

وتقول مروة لشبكة العودة الإخبارية، «جاءت فكرة التطبيق للتسهيل على المخطوبين إتمام إجراءات حفل الزفاف بسهولةٍ وبدون توتر، وتوفير الوقت والحصول على أفضل العروض والأسعار وبشكلٍ غير تقليدي للاستفادة من التكنولوجيا في خدمة المجتمع».

ومع زيارة مروة قبل مدة لمركزٍ يهتم بالأطفال ممن يحملون متلازمة داون، تطمح مروة مستقبلًا بإعداد تطبيقٍ يسهّل على المجتمع فهم حاجات هذه الفئة، والتعامل معهم بشكلٍ أفضل مما ترى.

ورغم أنّ مروة لا تحمل هويةً ولا جواز سفرٍ منذ مجيئها وعائلتها إلى قطاع غزة قبل ١٨ عاماً، حيث يحرمها ذلك من أن تعبُر هذه البقعة لترى وجه العالم، إلاّ أنّ طموحها في تطوير شركتها لتكون من إحدى الشركات المنافسة عالمياً يبقى كبيراً وستعمل لتحقيقه بكافة وسائل النجاح.

تغريدة خالد صافي

#شاهد: شباب #فلسطين في محاكم الاحتلال أحدهم ينظر للكاميرا
ويقول مبتسمًا: « #مؤبد_عشان_الأقصى »
وبعدها ترى أحمق يغرد: "الفلسطيني باع أرضه"
خسئت.. #القدس_قضيتنا وقضية المسلمين الأولى
 
twitter.com/KhaledSafi/status/935792596059901952 




تغريدة مروان المريسي

لأصحاب الذاكرة السمكية:
مجند صهيوني قتل في الأمس القريب (٢٠١٦) فتاة فلسطينية بدم بارد ثم.. أكمل احتساء القهوة بلا أدنى شعور بالذنب، هكذا يروننا منذ قرن وحتى اليوم، وهكذا يرون قتلنا أمرًا عادياً، ما يستدعي طرح السؤال: هذا كيف أتفاهم معاه؟ ناهيك عن التطبيع معه؟!
#القدس_قضيتنا
twitter.com/almuraisy/status/935049557892886529 




تغريدة سلمى الجمل

لا يظنن بعض المتذاكين من المتصهينيين اللاهثين للتطبيع أن محاولاتهم ستمر وتفعل بالعقول فعلها, الفطرة السليمة لدى الشعوب تقول إن #القدس_قضيتنا و#فلسطين_بوصلتنا
twitter.com/AljamalSalma/status/934722196236263424 




تغريدة احسان الفقيه

٣٣ مليون عدد سكان #السعودية
كم عدد الذين شاركوا في الحملة المسيئة لـ #فلسطين؟
الف؟ عشرة الاف؟ 100 ألف؟
كم نسبتهم من الشعب السعودي؟
طيب كم عدد المؤيدين لعباس وتنسيقه الأمني مع الصهاينة؟ كم نسبتهم من الشعب الفلسطيني؟ هل نتهم كل الفلسطينيين بالخيانة والعمالة؟
*ترفّعوا عن التعميم
twitter.com/EHSANFAKEEH/status/933918201288720385 




تغريدة حيدر اللواتي

قريبا ترامب يطرح على الفلسطينيين اتفاقاً يصاحبه إنذار نهائي لإقامة دولة فلسطينية في اجزاء من قطاع غزة مع تأجيل البتّ في وضع القدس واللاجئين، وستوفر الدول المانحة 10$ مليارات للدولة تزامنا مع محادثات السلام والتطبيع بين الكيان الصهيوني والعرب بقيادة خليجية!
twitter.com/DrAl_Lawati/status/933597297107234817 




تغريدة لمى خاطر

ما يجري في #معبر_رفح يشرح كل ما يلزم عن عملية المصالحة؛ دوافعها وملابساتها ونتائجها
twitter.com/lama_khater/status/932906516058865665 




 

موسم الهجرة الى الغرب (1).. لماذا يهاجر الشباب الفلسطيني الى أوروبا؟!

ياسر علي

إتّفق العالم أنّ ضحايا الحروب يتوزعون بين القتلى والجرحى والأسرى والمهجّرين النازحين، لكن القليل منهم من ركّز على قضية المهاجرين، … تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development