"أقوى من الرصاص".. شباب فلسطيني بالضفة الغربية يلتقطون صورًا تعبيرًا عن المقاومة

تاريخ الإضافة الثلاثاء 29 آب 2017 - 11:22 ص    التعليقات 0

      

متابعة العودة 

داخل مخيم "عايدة" للاجئين الفلسطينيين بالقرب من بيت لحم، يقع مركز "الرواد" للفنون يشجع الشباب للتعبير عما بداخلهم عبر تعليمهم التصوير الفوتوغرافى والرقص والموسيقي والمسرح.

هكذا وصفت صحيفة "الجارديان" البريطانية في عددها أمس الإثنين مقراً لتعليم الفنون للشباب والأطفال الفلسطينى للترفيه عنهم.

ونقلت الصحيفة مجموعة من آراء الشباب المتردد على مركز الفنون، حيث قال كنعان أبو سرور إن التصوير الفوتوغرافى إحدى وسائل المقاومة الجميلة، وإن الصورة دائما يهدف المصور منح الأمل من خلالها حتى لو كان الوضع ليس على ما يرام.

وأشارت الصحيفة إلى أن أكثر من ثلاثة آلاف شخص يعيشون داخل المخيم، غالبيتهم من الأطفال، وتمنح نظرتهم الأمل فى المستقبل.

وأعطى تعلم التصوير الفرصة للطلاب للابتكار عبر البيئة المحيطة بهم؛ حيث تتسم حياة الشباب داخل مخيم اللاجئين بالضفة الغربية بالخطورة وبوجود قيود على حرية الحركة هناك.

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

ورشة المنامة والصفقة المشبوهة!

وفاء بهاني

لقد اصبح واضحا كوضوح الشمس في كبد السماء، أن الإدارة الأمريكية مصممة على تصفية القضية الفلسطينية من خلال صفقة القرن وورشة البحرين … تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development